رئيس الوزراء الهندي ناريندا مودي حافي القدمين ويجمع القمامة عن الشاطئ

ظهر رئيس وزراء الهند “ناريندا مودي”، في مقطع وهو حافي القدمين ويجمع علب البلاستيك والقمامة من شاطئ “ماماباليبورام”.

تتفاقم مشكلة القمامة في الهند، والتي يبلغ إنتاجها وحدها من النفايات البلاستيكية يوميًا نحو 15 مليون كغم، أي مانسبته 11 كغم سنويًا للفرد الواحد.

وتبذل الهند جهودًأ للحفاظ على بيئتها، واحتواء مشكلة النفايات البلاستيكية، حيث تقوم باعادة تدوير مانسبته 60% من نفايات البلاستيك، إلا أن رئيس الوزراء “ناريندا مودي” يسعى وفق طموحه ليخلص بلاده من مشكلة المواد البلاستيكية، وأعلن عن هدف بلاده التوقف عام 2022 عن استخدام المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد.

وقامت الهند بحملات وقف البائعين الذين يبيعون أكواب البلاستيك والأكياس، وبعض المواد البلاستيكية أحادية الاستخدام.

ويقع الجزء الكبير من مشكلة النفايات البلاستيكية على عاتق إدارة النفايات العشوائية في الهند والتي لا تأخذ على عاتقها حل المشكلة، إلا أن متطوعين يقومون بجمع المواد البلاستيكية من الأنهار والمجاري المائية، ويقومون بإعادة تدويرها بعض فصلها عن بعضها البعض.

ويظهر المقطع رئيس الوزراء الهندي ناريندا مودي وهو يجمع العلب البلاستيكية والقمامة عن الشاطئ، ويأتي ذلك ضمن قيامه بحملة توعية لوقف تداول البلاستيك والحفاظ على نظافة السواحل والمحافظة على الصحة النفسية والجسدية.

Comments are closed.