ديمي مور – تعرضت للاغتصاب في سن ال 15 وبعلم والدتي

هي واحدة من أكبر ممثلات هوليود “ديمي مور”، والبالغة من العمر 56 عامًا، والتي من خلال وجودها في برنامج “غود مورنينج أميركا”، كانت مقدمته الإعلامية “ديان سوير”، قالت الفنانة ديمي مور أنها تعرضت للإغتصاب داخل منزلها وهي في الخامسة عشر من عمرها.

 

حيث إغتصبها رجل بزعم انه دفع لوالدتها 500 دولار مقابل ذلك، وقامت الممثلة بتقديم هذه المعلومات عن نفسها خلال حديثها عن كتا مذكراتها والذي يحمل اسم “إنسايد أوت”.

 

وأضافت الممثلة مور أنها عادت لمنزلها وقد وجدت رجلًا مسنًا، وزعم الرجل أن والدتها على علم وأنها تلقت منه مبلغ 500 دولار، وقالت مور: “قد كان إغتصابًا وخيانة مدمرة، عندما سألني الرجل كيف تشعرين بعد أن باعتك والدتك بمبلغ 500 دولار”.

 

واعترفت مور أن والدتها كانت مدمنة كحول، وكانت دائمًا تصحبها معها للحانات وهي في سن المراهقة، وأنها توفيت عام 1998.

 

وأجابت الممثلة مور على سؤال مقدمة البرنامج عما إذا كانت قد صدَقت الرجل بأن أمها تلقت مبلغ مقابل إغتصابها، قالت مور: ” لم أصدق في قرارة قلبي، لا أعتقد أن الصفقة كانت مباشرة، لكنها سمحت له بإيذائي “.

 

وأشارت مور إلى كتاب مذكراتها، والذي تناولت فيه ذكريات طفولتها، وتحدثت عن محاولات إنتحار أمها قائلة: ” أتذكر استخدام أصابعي، أصابع الطفلة الصغيرة لإستخراج حبوب أمي حاولت إبتلاعها للإنتحار، وذلك حدث عدَة مرَات، وقد تغيرت حياتي وإنتهت طفولتي “.

 

وأضافت مور عن معركتها في تعاطي المخدرات، وإنهيار زواجها من “آشتون كوتشر”، وإزدياد وزنها منتصف الثمانينات.

 

ديمي مور هي من أبرز ممثلات هوليود، والتي أدت أدوار بطولة في عدَة أفلام، ومنها فيلم فيو غود مين، غوست، انديسينت بروبوزال.

Comments are closed.