فضل وفوائد العشر الأوائل من ذي الحجة

قالت المحكمة العليا في المملكة العربية السعودية ،أن أمس الجمعة هو أول أيام شهر ذى الحجة للعام 1440 هجريا ،وورد الكثير فى فضل العشر الأوائل من ذى الحجة ،وقال تعالى في القرآن الكريم: ﴿وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ﴾ وذهب الكثير من المفسرين إلى أن هذه الليالي هي العشر من ذي الحجة، والتي تتعلق بالكثير من الأحكام والفضائل، وحددها الإفتاء المصري، والعديد من المفسؤين.

 

1- فضل العشر الأُوَل من شهر ذي الحجة: أيام عشر ذي الحجة ولياليها أيام شريفة ومفضلة، يتم فيها مضاعفة العمل، ومن المستحب الاجتهاد في العبادة خلال هذه الأيام، وزيادة الأعمال الخيرية والبر بشتى أنواعه، والأعمال الصالحه في هذه الأيام أفضل من أي وقت منأيام السنة.

 

وروي عن إبن عباس رضي الله عنهما، أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” مَا مِنْ أَيَّامٍ الْعَمَلُ الصَّالِحُ فِيهَا أَحَبُّ إِلَى اللهِ مِنْ هَذِهِ الْأَيَّامِ”، فقالوا: يارسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟، قال: ” ولا الجهاد في سبيل الله، إلّا رجل خرج بنفسه وماله، فلم يرجع من ذلك بشيئ”. أخرجه أبو داود وإبن ماجه وغيرهما.

 

2- حكم الصيام في الثمانية أيام الأولى من ذي الحجة، فيستحب صيام الأيام الثمانية الأولى من ذي الحجة، وذلك لإستحباب العمل الصالح بهذه الأيام، ورغم أنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم، بأنه حث على صيامها، إلّا أن الصيام يندرج ضمن الأعمال الصالحه المستحبة في هذه الأيام.

 

أمّا بالنسبة لصوم يوم عرفة، فهو سنّة مؤكدة عن النبي صلى الله عليه وسلم، فقد روي عن أبي قتادة رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: ” صيام يوم عرفة، أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده”، أخرجه مسلم.

 

فيوم عرفة هو اليوم التاسع من ذي الحجة، وكما ورد بالحديث فصيامه يكفر سنتين، السنة التي مضت، والسنة المقبلة، ومن السنّة أيضًا صيام يوم عرفة لغير الحاج.

أمّا يوم عيد الأضحى المبارك، وهو اليوم العاشر من ذي الحجة، فيحرّم فيه الصيام، كما يحرم أيضًا صوم أيام التشريق، وهي الأيام الثلاثة بعد يوم النحر، وهو يوم عيد الأضحى، كما قيل في حديث أبي سعيد رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم “نهى عن صيام يومين، يوم الفطر، ويوم النحر”، رواه البخاري ومسلم.

 

ومن آداب أيام العشر من ذي الحجة، لمن يريد أن يذبح أ يضحي، ألا يمس شعره، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ” إذا دخلت العشر، وأراد أحدكم أن يضحي، فلا يمس شعره وبشره شيئًا”.

فكما علمنا النبي صلى الله عليه وسلم، فنحن بحاجة إلى التقرب من الله عز وجل، وبحاجة ملحة للقيام بالأعمال الخيرية، والصيام والتقرب بكل عمل ونيّة صادقة تقربنا من الله جل في علاه، وندعوا الله تعالى أن يرزقنا وإياكم من خيرات الدنيا والآخرة وكل عام وأنتم بألف خير، وتتمنى لكم إدارة موقع أيامنا نيوز، عيد أضحى مبارك، وأن يتقبل الله تعالى منا ومنكم صالح الأعمال.

Comments are closed.